القائمة الرئيسية

الصفحات

5 أسباب ستقنعك لكي لا تشتري أقوى هاتف من سامسونج



5 أسباب ستقنعك لكي لا تشتري هاتف سامسونج Samsung Galaxy S21 Ultra 

5 أسباب ستقنعك لكي لا تشتري أقوى هاتف من سامسونج

كما نعلم أنه تم إطلاق هاتف Samsung Galaxy S21، في الأيام السابقة والأولى من سنة 2021، وبما أنه نحن كبشر نسعى للتجديد أضن بأنه أنت بدأت بالتفكير في القيام باستبدال هاتفك الحالي وشراء أحد هواتف سلسلة سامسونغ الجديدة، ولكن إذا كنت من عشاق هواتف سامسونج على مدار السنوات السابقة، أو انت لديك الآن هاتف لشركة أخرى ولكن تريد أن تغير الشركة المصنعة لهاتف الخاص بك الحالي والتحويل إلى هواتف شركة سامسونج، فأنا الآن سأقدم لك 5 أسباب منطقية جدا ستجعلك تفكر جذريا في هل يستحق Samsung galaxy s21 الاقتناء او هو الهاتف الذي يمكنك أن تشتريه، أم هذه الأسباب ستقوم بمنعك من شراء الهاتف، لهذا ما عليك سوى متابعة هذه الأسباب وكن أنت من يتخذ هذا القرار بخصوص شراءه أو لا.


السبب الأول هو أن الهاتف يأتي بدون سماعة رأس وبدون شاحن، كما نعرف بأنه شركة أبل العالمية قامت بإيجاد حل منطقي تستطيع من خلاله أن تقوم بتبرير فعلتها تلك بإزالة الشاحن الأصلي من علبة هاتف ابل الجديد IPhone 12، ولكن العجيب في الأمر هو أن شركة سامسونغ هي الشركة الوحيدة التي قامت بالإنتقاد والسخرية من شركة أبل بسبب فعلتها تلك، والعجيب أيضا أن القدر سمح بالسخرية من شركة سامسونغ ايضا بعد أن قررت إزالة شاحن الهاتف وسماعة الرأس من الهاتف الجديد s21، فلو كما قالت شركة أبل بأن الشاحن يقوم بتسبب في العديد من المشاكل منها إلحاق الضرر بالبيئة، وكلم ما هو المبرر من جعل شركة سامسونغ تقوم بإزالة سماعة الرأس.

ولكن حتى لو قلنا بأن الفئة التي ستشتري هاتف s21 Ultra بإمكانهم شراء الملحقات المزالة من العلبة، ولكن المشكلة الحقيقية تكمن في أن لو جميع الشركات بدأت في نشر هذه السياسية والعمل بها، وكل واحدة من الشركات تقوم بإزالة شيء من العلبة مثلا الساخن وذلك لكي يقوموا بتوفير تكاليف تصنيع الهاتف، وذلك بوجود حجة ألا وهي الإهتمام الكامل بالعلم وحماية البيئة، والأسوأ أكثر من هذا الشيء هو أن يصبح هذا المنهج سائد بعد فترة حتى أن يقوم بإصابة الفئات الأخرى وهي الهواتف الإقتصادية والهواتف المتوسطة السعر، إلى حين ذلك الوقت جميع الفئات السعرية من الهواتف ستصبح متساوية. وهذا كله بسبب تفضيل الشركة لمصلحتها الخاصة بشكل كامل على حساب مصلحة المشتري للهاتف.


السبب الثاني وهو أن الهاتف هو مجرد هاتف من شركة سامسونغ، عندما قمت بمشاهدة المراجعة الخاصة بالهاتف، طرأت في بالي فكرة من البداية هو أنه بسبب التكلفة المادية الخاصة بالهاتف وليس المواصفات الفنية الخاصة بالهاتف أو قدراته، في الحقيقة هاتف سامسونغ S21 Ultra هو تحفة فنية خرافية بكل صراحة، ولكن إذا تمعنت في ما يتم مناقشته بين مهووسي الهواتف الحديثة والتقنيات الخاصة بها، ستبدأ بالتساؤل عن كيف من الإمكان أن يصبح إسم شركة معينة سبب في إرتفاع ثمن او في عدم تفضيل ننتج او هاتف أخر مميز.

بعد ذلك ستدرك بأنك كنت مخطأ بسبب هذا التفكير فكل ما في الأمر هو أنه هناك جمهور كبير جدا حول العالم يجادلون هواتف سامسونغ وينفرون منها، وبمعنى أقرب للحقيقة لا يثقون في شركة سامسونغ، بشكل شخصي أتا لا أعرف سبب منطقي لسبب كراهيتهم الشديدة تجاه شركة سامسونغ، وما الذي قامت شركة سامسونغ بارتكابه في حقهم حتى تلقت كل هذا الكره الشديد ولكي يضنوا فيها بهذا الشكل المزري، هل هذا بسبب مشكلة البطارية للتي كانت تنفجر في العقد الماضي بكثرة، أم هناك أسباب أكثر من السبب الأول التي تحعل الناس يحقدون عليها حقد شديد.

إكتشفت بأن عدد لا بأس به من الناس والمستخدمين الذين يضعون ثقتهم الخاصة بعلامة تجارية أخرى، ولكن في النهاية أيقنت بشيء واحد فقط وهو أنت أيضا لك الحق الكامل دائما والحرية المطلقة فيما تأمن و تعتقد به حتى لو كان لديك رأي معارض لأشخاص كثر وأغلبية عظمى، فإذا كنت شخصيا ترفض التعامل مع إسم شركة سامسونغ ولا تثق بذلك الإسم، فأنت رأيك صحيح بالنسبة إليك بنسبة 100% وينبغي ان تتمسك بأيك حتى لو جادلوك الأغلبية العظمى.


السبب الثالث وهو عدم وجود منافذ خاصة لقارئ بطاقة الذاكرة الخارجية SD Cards, هذه هي المرة التي تقوم فيها شركة سامسونغ في السير على خطة شركة أبل, فالأن يا أخي أصبحنا مقيدين بالنسبة للإختيار بعناية شديدة بخصوص إختيار السعات المتوفرة من الذاكرة الداخلية وهما 128GB  و  256GBو 512GB, لأنك في المستقبل أو السنوات لقليلة القادمة ستكون عالق مع هذه السعات المتوفرة في هاتف, وعلى الرغم من أن نحن نعلم بأنه بطاقات الذاكرة الخارجية SD رخيصة الثمن ووجودها يتيح للمستخدم مساحدة لتخزين المزيد والمزيد من البيانات, إلا أن السيدة سامسونغ تحاول أن توصل لنا كمستخدمين فكرة أنه بطاقات الذاكرة الخارجية تسبب في العديد من المشاكل منها تباطؤ الهاتف وتأخير أدائه, ولذلك بدون أن تفكر ولو لثانية واحدة شركة سامسونغ قامت بالتخلص من المريض مباشرة دون أن تتكبد عناء معالجة مرضه للأسف.


السبب الرابع  وهو وجود العديد من الإعلانات المدمجة في العديد من البرامج الإفتراضية, تعتبر شركة سامسونغ من ناحية تطبيقات ال Bloat ware الإفتراضية علامة تجارية رديئة, ولا يوجد اي نوع من الإستثتناء, فجميع الهواتف الخاصة بشركة سامسونغ تتعامل مع الإعلانات بنفس الطريقة, فبالرغم من أنك تدفع الثمن الكامل لشراعء الهاتف ولكن أنت ستكون مضطرا إلى رؤية الإعلانات المزعجة التي تأتيك من جهات خارجية.


السبب الخامس هو أنه الكاميرا من الممكن أن تكون معقدة ومختلفة في التصوير وكيفيته عن المرة السابقة, مثال من هاتف Samsung Galaxy S21 Ultra يقوم بالإعتماد على مستشعر يصل إلى دقة 108 ميجابكسل مثله مثل الهواتف الأخرى, ولكنها تختلف بشكل طفيف عن جميع الهواتف السابقة, ومن المرجح أن تكون التجربة الخاصة بالتصوير مختلفة أيضا. 

ومن خلال المراجعات وجدت بأنه من أجل أن تقوم بإلتقاط صور عن قرب ستكون بحاجة إلى إستخدام مزايا التكبير والتصغير Zoom أو أن تقوم بقص جزء من الصورة التي قمت بإلتقاطها بالكاميرة الأساسية للهاتف, بإختصار جيد أنت ستكون أمام تجربة مختلفة تماما حتى لو كنت معتاد عن التصوير بكاميرة هاتف Samsung Galaxy S20 Ultra, وطبعا المشكلة ليست بالكاميرا بطبيعة الحال, بل المشكلة تكمن في كيفية التصوير بالكاميرة شخصيا, وعلى الأرجح أن تحصل على نتائج غير مرضية في المرة الأولى أي في التصور الأول, ولكي تحصل على صورة مرضية وجميلة يجب أن تعتاد على إستخدمها أولا لمدة أسابيع.

reaction:

تعليقات